أقيمت صباح اليوم السبت زيارة خاصة لمقام النبي شعيب عليه السلام لذكرى زيارة أهالي قرية حضر للمقام الشريف عام 1974 ولإحياء ذكرى تحرير الشحار

المئات من مشايخ الطائفة الدرزية في زيارة لمقام النبي شعيب عليه السلام لذكرى تحرير الشحار وزيارة أهالي حضر.



 ومقام السيد الامير (ق) في جبل الشوف ابان الحرب الاهلية في لبنان. وتقام هذا الزيارة منذ عشرات السنوات في الاسبوع الاول من شهر آذار وفق قرار شيخ الجزيرة المرحوم سيدنا الشيخ أمين طريف، ويعود القرار لما تحمله هاتان المناسبتان من معانٍ واركان لجميع الموحدين الدروز في دول الشرق الاوسط. 

فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة تحدث عن اللقاءات التى اجراها في العاصمة الروسية موسكو هذا الاسبوع وعن الاوضاع في جبل الدروز وجبل السماق وجبل لبنان وعن ضرورة الحفاظ على الكيان الدرزي في كل دول المنطقة. الشيخ طريف قال ايضا ان أبناء وقيادات الطائفة ملزمون بالحفاظ على بعضهم البعض في كل أنحاء العالم من منطلق فريضة حفظ الاخوان وما حصل في الشوف في ثمانيات القرن الماضي وما فعله ويفعله دروز البلاد خلال الأزمة السورية، خير دليل على ذلك.

وكان قد قدم للزيارة المئات من مشايخ البلاد من الجليلين والكرمل والجولان من مختلف القرى ومنهم سياس الخلوات والمشايخ الثقات وقضاة المحاكم المذهبية.

وأكد الشيخ طريف خلال الزيارة على موقف أبناء الطائفة الموحد في كل أرجاء العالم حول مصالح الطائفة العليا، مع حفظ خصوصيات كل بلد ودولة.






الاسم :
البلد :
التعليق :