بزيادة نحو 18% مقارنة بالسنة الماضية: الربح الصافي لبنك مزراحي طفحوت في الربع الأول من السنة الحالية يفوق الـ 400 مليون ش.ج

بزيادة نحو 18% مقارنة بالسنة الماضية:

الربح الصافي لبنك مزراحي طفحوت في الربع

الأول من السنة الحالية يفوق الـ 400 مليون ش.ج

 

المدير العام إلداد فرشر: نتائج الربع الأول تعكس استمرار توسّع نشاط البنك من خلال زيادة التركيز على قطاع المصالح وفقًا للخطة الاستراتيجية

حقق بنك مزراحي طفحوت، في الربع الأول من العام الحالي 2019، ربحًا صافيًا بلغ 404 ملايين ش.ج، بزيادة 17.8%، مقارنة بالربع الأول من العام الماضي 2108. وأكد المدير العام لبنك مزراحي طفحوت، إلداد فرشر، أن التقرير المالي لبنك مزراحي طفحوت في الربع الأول من العام الجاري 2019 يدل على استمرار التوسع في نشاط البنك، ضمن النمو في مختلف مجالات النشاط المصرفي. وبفضل ذلك سجل البنك ارتفاعًا في الأرباح، كما ذكر أعلاه.

وأضاف فرشر أن ملف الائتمان في البنك ازداد في الربع الأول بنسبة 6.9%، مقارنة بالربع المقابل في العام الماضي، حيث إن توزيع النمو بالائتمان يشير إلى استمرار تزايد التركيز في قطاع الأعمال، كما أقرّ ذلك في الخطة الاستراتيجية. فقد قفز الائتمان لقطاع الأعمال بنسبة 11.5%، مقارنة بالربع المقابل، كما أن مدخولات التمويل من هذا النشاط سجل ارتفاعًا بنسبة 13.8%، مقارنة بالربع الأول من عام 2018، نتيجة للزيادة في حجم الائتمان المتعلق بالأعمال التجارية والتحسين بالإيرادات.

وأشار فرشر الى أنه بالتوازي مع ذلك، يواصل البنك تصدر سوق قروض الإسكان "مشكنتا" مع ملف قروض للسكن (يشمل القروض لكل هدف برهن شقة سكنية) يصل الى 127 مليار ش.ج، أي ارتفاع بنسبة 5.5%، مقارنة بالربع الأول من عام 2018. وبلغت الإيرادات من نشاط قروض الإسكان 441 مليون ش.ج، زيادة بنسبة 10.8%، مقارنة بالربع المقابل من العام المنصرم.

يذكر أن المبلغ الكلي لإيرادات البنك بلغ في الربع الأول من هذه السنة نحو 1.70 مليار ش.ج، بزيادة 9.9%، مقارنة بالربع المقابل- وهي نسبة أعلى من وتيرة ارتفاع الائتمان على مدى الفترة (6.9%).

وأكد مدير عام البنك أن صورة النمو والتوسع في نشاط مجموعة مزراحي طفحوت تنعكس أيضا في نسبة نجاعة (COST INCOME RATIO) النوعية للبنك التي استقرت في نهاية الربع على 58.1%. ومن المتوقع أن يعود البنك بعد فترة انقطاع الى توزيع أرباح عن إيرادات الربع الثاني من العام الجاري 2019.

تجدر الإشارة الى أن مزراحي طفحوت اختار استراتيجية تضع المصرفية الإنسانية في مركز العلاقة مع الزبون الى جانب استخدام المنصات الرقمية المتطورة التي تدعم ذلك، حيث إن هذه الاستراتيجية الفريدة من نوعها والمتميزة تترك أثرها من خلال النتائج المالية التي يعرضها البنك، بين ربع وآخر من السنة، ومن خلال الرضا التام من قبل زبائن البنك سواء القدامى أو الجدد الذين ينضمون الى مزراحي-  طفحوت بشكل يومي.

 

الاسم :
البلد :
التعليق :